قصةمسجدينفيباليمبانج

طوالعصرتجارةالتوابلوالحرير،تحولتمدينةباليمبانجفيسومطرةالجنوبيةإلىواجهةحيثتراكمالمستثمرونمنالصينوالشرقالأوسط،مماأدىإلىالتصميمالمعماريالمميزلمساجدالأحياء.

وقداجتمعالتجارالعالميونفيالمدينةالساحليةبدلامنالانتقالمباشرةإلىمواردالتوابلوغيرهامنالسلعمثلالحريروالسيراميكلأنالمواقعالشبكيةالتيتمفيهاالحصولعلىالموادوتصنيعهاتخضعلحراسةمشددةوتحفظمنقبلالتجارالمحليين.وكانعلىالأفرادالذينيرغبونفيالمغامرةفيهذهالمناطقالسريةأنيخطووافوقجثثالتجارالإقليميين.

وبالتالي،كواجهةواسعة،كان باليمبانجأيضابوابةللإسلاملينتشرإلىإندونيسيا،وخاصةمنقبلالمستثمرينالعربوأيضاتاجرصينيمشهوريدعىتشنغخه،ويسمىمحلياتشنغهو.

Wonderful Indonesia

فيتلكاللحظة،كانتالإمبراطوريةالمنغوليةتسيطربالإضافةإلىذلكعلىآسياالوسطى.وكثيراًماأرسلالمسلمونمنهذهالمنطقةإلىالصينالكونفوشيوسيةفيالغالبللاضطلاعبمسؤولياترسمية.

ساعدالمستكشفالمسلمعلىإطلاقعلاقاتتجاريةقويةبينجزرالهندالشرقيةوالصين،وساعدالمهاجرينالصينيينالمسلمينالقدماءمنالمنطقةعلىالاندماجمعالثقافاتالمحليةمعدعمانتشارالإسلامعبرالطريقمنخلالالنقاباتعبرمختلفالمجموعاتالثقافية،مماعززالتحولالروحيبينالسكانالمحليين.

ونتيجةلتراثتشنغهو – الذيحملمعهتأثيراتصينيةوأزتيكعلىحدسواء – والتجارالعرب،لايزالبإمكانالمسافرينالآنمشاهدةالمزيجالخاصمنالتأثيراتالعربيةوالصينيةفيالعديدمنالمعابدالإسلاميةفي باليمبانج،وهيشهادةعلىالطريقةوعاشأفرادمنمجموعاتثقافيةأخرىجنباإلىجنبفيوئام،جنباإلىجنبمعالتأثيراتالثقافيةالتيتمزجبسهولةمنخلالالاستيعاب.

يمكنرؤيةالتأثيرعلىالحضارةالإسلاميةالحيبشكلفريدفيمسجدمحمدتشنغهوفي باليمبانج.

يؤكدعالمالخطيئةالإندونيسيتانتاسينفيمنشورهتشنغهووالإسلامفيجنوبشرقآسيا،الذينشرفيعام 2009 منمعهددراساتجنوبشرقآسيا،أنالعديدمنالمساجدفي باليمبانجقدتركتفيالآونةالأخيرةتأثيرمعماريصيني،والذييضمأسطحاًباستخدامزوايامائلة،مثلهيكلالمعابدالصينية.ومعذلك،لايزالمسجدمحمدتشنغهويحتفظبالتأثيرالمعماريالصيني.الشكلالمخروطيلسطحالمئذنةينصعلىتأثيرفارسيصغير.

داخلالمسجد،قدترىجميعالمكوناتهناك – فيسجادالصلاةفيجدرانهوأعمدة – عرضمزيجأكثرانسجامامنالأخضرحيةوالفوشيا

سوديرمانفي 19 منطقةإيلير، باليمبانج،وهوموقعحيثاستقرالتجارالبريطانيينفيالمدينة.تمبناءعام 1738 منالسلطانمحمودبدرالدينالأولالذيتمتجديدهمنعام 2000 إلىعام 2003،ويحتويالمسجدالكبيرعلىمبنيينضمنموادهالكيميائية.

أولواحد،الذييقعفيهأهمغرفةالصلاة،يعرضمرةأخرىأسطحالمعبدالصينيةالعاديةباستخدامنقاطمائلةداخلزواياهاالأربعة.

البناءالتالي،الذييواجهنافورةمياهتشيرإلىتقاطع Jl. سوديرمانوجودمساحةإضافيةللصلاةوالمكتبةتشملعلىالسطحعلىشكلهرم.

عندالمشيداخلمساحةالصلاةالأولية،ومعذلك،فمنالممكنأننلاحظتأثيرالفارسيةفيزخارفهاوألوانها،والتيهيفيالغالبخضراءمعالقليلمنالذهب.

اذهبإلىكلاالمسجدين،وستشعرأنكمحاطبأجواءهادئةوهادئةوباردة.هذههيالأماكنالتييمكنللناسالهروبمنالزحاموالصخبفيحياتهموالتسول.وهذهأيضاًمجالاتتكشفعنتأثيراتمعماريةمشتركةبينالثقافات – العربيةوالصينيةوالإسلاميةفيهذهالحالة – قدتجمعبشكلجذابفيالمساجد.